كملت محاسنه فزادتألقاً..نحو العلا ماض بنا يا منتدى



  • اخر المشاركات

مدخل الى الوزن الشعري

المشرف: admin

مدخل الى الوزن الشعري

مشاركة غير مقروءةبواسطة أحمد صباح » 04 مايو 2010

يمكنني تعريف الإيقاع بأنه تكرر وحدات صوتية وفقاً لنسق معين.
أما الوزن الشعري هو حركة موسيقى الكلمات الناتجة عن تتابع الأحرف المتحركة و الساكنة بشكل متكرر (إيقاعي) ، و هو يختلف عن القافية (الرويّ) و هو اتفاق نهايات الأبيات الشعرية في القصيدة الواحدة مع توافر شرط الوزن ، أما تشابه الحروف في نهايات الجمل دون وجود وزن فهي خصيصة من خصائص النثر تسمى السجع ، و نجدها بكثرة في المراسلات القديمة و الخُطب .

وجد علم يختص بأوزان الشعر العربي و هو علم العروض الذي وضعه الخليل بن أحمد الفراهيدي – اللغوي و البلاغي الشهير- حيث قادته المصادفة أثناء مروره بسوق النحاسين حيث انتبه إلى توافق إيقاع دقات المطارق مع
إيقاع بيت شعري شهير ، الأمر الذي قاده إلى قياس الإيقاع من منطلق الحركة و السكون. و يمكن أن نرمز للحرف الساكن بـ 0 و للحرف المتحرك بـ 1، و من واقع نظرية الإحتمالات يمكننا أن نتخيل تكوين وحدات أكبر قليلاً تتكون من الإحتمالات الممكنة لدمج الأحرف المتحركة والساكنة، هذه الوحدات تنقسم إلى نوعين:
- أسباب 1 0 سبب خفيف 1 1 سبب ثقيل

- أوتاد 1 1 0 وتد مجموع 1 0 1 وتد مفروق

و بالمثل فإن دمج هذه الوحدات وفقاً للإحتمالات الممكنة لغوياً ينتج وحدات أكبر و هي : التفاعيل ، التي بدورها تكون البحور الشعرية ، و فيما يخص الشعر العمودي فقد تم تقسيم البيت إلى شطرتين تسمى الأولى منهما (صدر) و الثانية (عَجُز) .. و لا أريد أن أخوض في تقسيم الشطرات حتى لا يبدو الأمر معقداً ...


المتحركات و السواكن:يعتمد قياس موسيقى الشعر على احتساب ما ينطق من الحروف و ليس ما يكتب.

أ- تعريف المتحرك :هو كل حرف متبوع بحركه سواء كانت فتحه او ضمه او كسره , مثل :حرف القاف في (( قال )) , وحرف الميم في (( منه )) , وحرف العين في (( سنعود ))

ب- تعريف الساكن :هو كل حرف غير متبوع بحركه , مثل الجيم في (( نجم )) , والياء في (( ريم )) , والواو في ((سوره ))

الكتابه العروضيه هي الكتابه التي تقرن بكل نص من العربيه نصا :

أ- تظهر فيه كل الحروف التي ينطق بها .

ب- تحذف فيه كل الحروف التي لا ينطق بها .


و برموز العروض يمكننا أن نزن كلمة الشمس على هذا النحو منها. كلمة ((الشمس)) يتم قياسها موسيقياً أش شمس ، نلاحظ هنا احتساب الحرف المشدد بحرفين و عدم احتساب اللام الشمية:

- الشمس > أش شمسُ> 1 0 1 0 1 (لاحظ أننا اعتبرنا السين في آخر كلمة الشمي مضمومة أي متحركة ، أما حروف المد فهي ساكنة دائماً و يراعى عدم جواز إلتقاء حرفين ساكنين
فمثلا :

(( هذا الولد )) تكتب عروضيا كالاتي : (( هاذا لولد )) وذلك باضافة الف ينطق بها بعد هاء (( هذا)) ولكنها لم
تظهر في الكتابه العاديه , وتحذف الف (( الولد )) لانها لم تنطق .

قواعد الكتابه العروضيه :

حدد العروضيون مجموعه من القواعد تمكننا من الانتقال من كل نص مكتوب كتابه عاديه الى نص مكتوب كتابه عروضيه هذه القواعد هي :
أ- الحرف المشدد يعد حرفين اولهما ساكن والثاني متحرك :سلّم === سللم .

ب- التنوين يكتب نونا :نجم === نجمن .

ج- ترسم الالف في كل مد مفتوح :هذا === هاذا , لكن === لاكن , الله === اللاه ...

د- ترسم الواو في كل مد مضموم : داود === داوود .

ه- حركة الاشباع يضاف اليها حرف المد المناسب :به === بهي , تشبع حركة الهاء ( وكذلك الميم ) اذا كان ماقبلها متحركا .

و- تشبع وجوبا حركة الروي اي حركة الحرف المكرر في اخر القصيده :منزل === منزلي , في :

(( قفا نبك في ذكرى حبيب ومنزل ))

ز- همزة الوصل المسبوقه بمتحرك لا تكتب :فاسمع كلامي === فسمع كلامي .

ح- تحذف الف التعريف في عرض الكلام :خفقان القلب === خفقان لقلب .

ط- تحذف لام (( ال )) شمسيه في عرض الكلام :ظهر النجم === ظهر ننجم .

ي- تحذف واو ( عمرو ) , والف ( انا ) .

ك- اذا اجتمع ساكنان او اكثر في غير القافيه يثبت ساكن واحد :في المنزل === فلمنزل .


خصائص لغة السواكن والمتحركات في الشعر :
لا شك ان مجموعة سلاسل السواكن والمتحركات التي نستنتجها من الابيات الشعريه تملك صفات كثيره تميزها عن السلاسل التي نستخلصها من النصوص النثريه .ولكن العرب لم يبرزو الا خاصيتين اساسيتين عبروا عنهما بما يلي :

أ- لا يجتمع في الشعر ساكنان .

ب- لا يجتمع في الشعر اكثر من اربع متحركات .

الغه العربيه تنفر من التقاء الساكنين غير انها تبيحه في كلمات مثل :

(هام-01001) , (ماش-01001) , (الظالون-10100101) ,

(احمار-100101) .

ولكن الشعر لا يقبل هذا داخل البيت , فان اردت ان تورد كلمه مثل

(( هام )) فانك تظطر الى استعمال مرادف لها او تلجا الى اخذ شكلها

الاصلي وهو (( هامم )) .

اما عن التقاء المتحركات الاربعه فان هذا لايرد الا في وحدة تفعيلة ((فعلتن)) سماها العروضيون الفاصله الكبرى وهي لا تظهر الا نادرا .وانما المالوف في الشعر هو ان ياتي المتحرك متبوعا بساكن او يتجاور متحركان يتلوهما ساكن او ثلاثة متحركات يتلوها ساكن

نموذج:

هل غادر الشعراء من متردمِ
هَـ لْ غَـ ـاْ دَرَ شْ شُـ ـعَـ ـرَاْءُ مـِ ـنُ مُـ تـَ رَ دْدِمِ
1 0 1 0 1 1 0 1 1 1 0 1 1 0 1 1 1 0 1 1 0

ملحوظة: لو لاحظنا الشطر السابق ذكره لجدنا أنه يتكون من ثلاث وحدات صوتية كبيرة (تفاعيل) و للاحظنا أن إيقاعه يسير على نحو: مستفعلن متفاعلن متفاعلن ، و بعيداً عن علم العروض لو قمنا بالنقر على الطاولة لأطراف أصابعنا أو على الأرض بأقدامنا على هذا الوقع لوجدنا التناغم الذي هو موسيقى الشعر، و الذي – مع التدريب و المران وبعض الخبرة- يمكننا بواسطته قياس إتزان قصائدنا دون تقطيع و معادلات رياضية.


التفاعيل :

أ- الخاصيه الاساسيه :التفاعيل هي الوحدات المتكرره في البحور البسيطه , او الداخله في بنية البحور المركبه .

ب- التركيب :تتالف التفاعيل من وتد وسبب او وتد وسببين .

ج- انواع التفاعيل :التفاعيل عشر وهي :-
فعولن . 1 1 0 1 0

فاعلن . 1 0 1 1 0

مفاعلتن . 1 1 0 1 1 1 0

متفاعلن . 1 1 1 0 1 1 0

مفاعيلن . 1 1 0 1 0 1 0

مستفعلن . 1 0 1 0 1 1 0

فاعلاتن . 1 0 1 1 1 0

مفعولات . 1 0 1 0 1

فاع لا تن . 1 0 1 1 0 1 0

مستفع لن . 1 0 1 0 1 1 0

و الآن يمكننا أن نقيس كتاباتنا ببساطة على هذه التفاعيل التي ينتج تركيبها مع بعضها البعض بحور الشعر، و يمكننا من دراسة البحور ملاحظة أن البحور التي تتكون تكرار لتفعيلة واحدة هي فقط المستخدمة في كتابة شعر التفعيلة، حيث أن البحر الشعري في التفعيلة لا يتطلب الإلتزام بعدد معين من التفاعيل في كل بيت ، و إنما يمكنك أن تكرر التفاعيل كما شئت ، و هناك حدود للتداخل بين التفاعيل في شعر التفعيلة، فمثلاً مستفعلن / مستفع لن لا يوجد فارق بينهما ، كما أنه (من رأيي الخاص) لن يتضرر الوزن الشعري من تداخل متفاعلن مع مستفعلن في ذات النص، و لكن ربما يكون للعروضيين رأي آخر في هذا الأمر.

تعالوا بسرعة قبل أن ننهي هذا الجزء لنرجع إلى النموذج الذي استخدمناه سابقاً من مطلع معلقة عنترة بن شداد لنحاول التعرف على تفعيلاتها :
هل غادر الشعراء من متردمِ
هَـ لْ غَـ ـاْ دَرَ شْ شُـ ـعَـ ـرَاْءُ مـِ ـنُ مُـ تـَ رَ دْدِمِ
1 0 1 0 1 1 0 1 1 1 0 1 1 0 1 1 1 0 1 1 0

و بالتالي تكون:
مستفعلن متفاعلن متفاعلن

أي بحر هذا يا ترى ؟؟؟؟
أنا السوري ............. وأفتخر
أحمد صباح
Site Admin

مشاركات: 2767
اشترك في: 22 فبراير 2010

Re: مدخل الى الوزن الشعري

مشاركة غير مقروءةبواسطة أحمد صباح » 04 مايو 2010

أوزان البحور :

كل بحر من البحور الشعريه مبني على وزن , تشتق منه نماذج القصائد، واوزان البحور هي

1- الطويل :
فعولن مفاعيلن فعولن مفاعيلن
1 1 0 1 0 1 1 0 1 0 1 0 1 1 0 1 0 1 1 0 1 0 1 0

وفتانة العينين،قتالة الهــــوى إذا نفحت شيــخا روائحها شبا
فيا شوق ما أبقى،ويالي من النوى ويا دمع ما أجرى ويا قلب ما أصبى

2-المديد :
فاعلاتن فاعلن فاعلاتن
1 0 1 1 0 1 0 1 0 1 1 0 1 0 1 1 0 1 0

بزَّنى الدهر وكان غشوما ً بأبـيٍّ جاره مـا يـذل
ظاعن بالحزم حتى إذا ما حل حل الحزم حيث يحل


3-البسيط :
مستفعلن فاعلن مستفعلن فاعلن
1 0 1 0 1 1 1 0 1 0 1 1 0 1 0 1 0 1 1 1 0 1 0 1 1 0

أو: مستفعلن فعلن مستفعلن فعلن
01 1 0 1 1 1 0 1 1 1 0 1 0 1 0 1 1 1 0 1 1 1 0

قالوا غزوت ورسل الله ما بعـثوا لقتل نفس ولا جاءوا لسفك دم
جهل ، وتضليل أحلام ، وسفسطة فتحت بالسيف بعد الفتح بالقلم

4-الوافر :
مفاعلتن مفاعلتن فعولن
1 1 0 1 1 1 0 1 1 0 1 1 1 0 1 1 0 1 0

أقول لها وقد طارت شعاعاً من الأبطال ويحك لن تراعـى
فانك لو سألت بقاء يـوم على الأجل الذي لك لن تطاعي


5-الكامل :
متفاعلن متفاعلن متفاعلن
1 1 1 0 1 1 0 1 1 1 0 1 1 0 1 1 1 0 1 1 0

وإذ امرؤ مدح امرءا لنواله وأطال فيه ، فقد أراد هجـاءه
لو لم يقدر فيه بعد المستقي عند الورود لــما أطال رشاءه


6- الهزج :مفاعيلن مفاعيلن
1 1 0 1 0 1 0 1 1 0 1 0 1 0

وهيفاء كمـا تهوى فيـا لله ما أحـلى
تريك القد والخدا وما أشهى وما أندى
(هذا البيت لعمر بن أبي ربيعة ، يعني ليس المقصود به هيفاء وهبي)

7- الرجز :
مستفعلن مستفعلن مستفعلن
1 0 1 0 1 1 0 1 0 1 0 1 1 0 1 0 1 0 1 1 0
من لم يعظه الدهر لم ينفعه ما راح به الواعظ يوما أو غدا


8- الرمل :
فاعلاتن فاعلاتن فاعلاتن
1 0 1 1 1 0 1 0 1 0 1 1 1 0 1 0 1 0 1 1 1 0 1 0
ليت هنداً أنجزنا ما تعد وشفت أنفسنا مما نـجد
واستبدت مرة واحدة إنما العاجز من لا يستبد



9- السريع :
مستفعلن مستفعلن فاعلن
1 0 1 0 1 1 0 1 0 1 0 1 1 0 1 0 1 1 0

بنيتي عصفورة شادية تلعب في عش الصبا لاهية

10- المنسرح :
مستفعلن مفعولات مستفعلن
1 0 1 0 1 1 0 1 0 1 0 1 0 1 1 0 1 0 1 1 0

في انقراض وحشمة فــإذا صادفت أهل الوفاءوالكرم
أرسلت نفسي على سجيتها وقلت ماقلت غير محتشم


11- الخفيف :
فاعلاتن مستفع لن فاعلاتن
1 0 1 1 0 1 0 1 0 1 0 1 1 0 1 0 1 1 0 1 0

قال لى صـاحبى ليعلم مـا بى أتـحب القتول أخت الرباب؟

12- المضارع :
مفاعيلن فاع لاتن
1 1 1 0 1 0 1 1 0 1 0

وقلبي لـه انكسار فنفس لها حنين
ودمعي لـه انحدار وصدري لـه غليل




13- المقتضب :
مفعولات مستفعلن
1 0 1 0 1 0 1 1 0 1 0 1 1 0

حامل الهوى تعب يستخفه الطرب


14- المجتث :
مستفع لن فاعلاتن

1 0 1 0 1 1 0 1 0 1 1 0 1 0

تعيش أنت و تبقى أنا الذي مت عشقا
حاشاك يا نور عيني تلقى الذي أنا ألقى

15- المتقارب :
فعولن فعولن فعولن فعولن
1 1 0 1 0 1 1 0 1 0 1 1 0 1 0

يقصــــر قربك ليلى الطويــــلا ويشقى وصـــالك قلبى العليــلا
وان عصــفت منك ريح الصــــدو د فـقدت نسيـــم الحيـاة البليلا

16- المتدارك :

فاعلن فاعلن فاعلن فاعلن
1 0 1 1 0 1 0 1 1 0 1 0 1 1 0 1 0 1 1 0

و يمكن أن تتغير التفعيلة إلى فاعل (1 0 1 0 ) أو فعلن (1 1 1 0)

مضناك جـفاه مرقده وبكـاه ورحـم عـوده
حـيران القلب معذبة مقـروح الجفن مسـهده



مع ملاحظة أن بعض التعديلات يمكن أن تدخل على التفاعيل دون أن يعد ذلك خللاً في الوزن، أو ما يسمى بالزحافات و العلل.

الزحافات
تغييرات تعرض لثواني الأسباب . وتجول في البيت كله فهي تدخل العروض والضرب وتدخل الصدر والحشو، ثم هي في الكثير الغالب ، لا تلزم بل تطرأ وتزول.
والزحاف يكون بالحذف ويكون بالتسكين.
وهو نوعان :
1ـ زحاف مفرد:
(1) يكون بحذف الثاني الساكن. ويسمى خبنا فمثل فاعلن تصير بالخبن
( فعلن) . وبحذف الثاني المتحرك . ويسمى وقصا. فمتفاعلا تصير به (مفاعلن) ، وهو نادر ، وبتسكين الثاني المتحرك ويسمى إضمارا.
فمتفاعلا تصير به (متفاعلن) .
(2) ويكون بحذف الرابع الساكن طيا فمثل مستفعلن تصير به (مستفعلن).
(ج) ويكون بحذف الخامس الساكن ،ويسمى قبضا ، فمفاعيلن مثلا تصير به (مفاعلن) ، كما يكون بحذف الخامس المتحرك ويسمى عقلا، فمفاعلتن تصير به (مفاعتن) وهو نادر.
ويكون بإسكان الخامس متحركا ويسمى عصبا ، فمفاعلتن مثلا تصير به
( مفاعلتن) .
(د) ويكون بحذف السابع الساكن ويسمى كفا. فمثل فاعلاتن تصير به (فاعلات) .

(2) زحاف مزدوج:
(1) وذلك حيث يجتمع الخبن والطي،(2) ويسمى ذلك خبلا،(3) فمثل مستفعلن تصير به (متعلن).
(4) وحيث يجتمع الإضمار والطي ،(5) ويسمى ذلك خزلا ،(6) فمتفاعلن تصير به (متفعلن) .

(5) وحيث يجتمع الخبن والكف ويسمى شكلا،(6) فمثلا فاعلاتن تصير به (فعلات)
(8) وحيث يجتمع العصب والكف ويسمى ذلك نقصا ،(9) فمفاعلتن تصير به (مفاعلت) .
هذا والمزدوج كله قبيح .



العلـل
تغيرات تنال الأسباب والأوتاد جميعا ، ولكنها لا تبرح العروض والضرب ، فإن أصاب أحدهما أو كليهما لزمته ، في سائر القصيدة ، في أكثر الأحيان ، والعلة تكون بالزيادة وبالنقص .
1- علل الزيادة :
ولاتراها إلا في المجزوء .
(1) وتكون بزيادة سبب خفيف على ما آخره وتد مجموع ،(2) وتسمى ترفيلا ،(3) وبها تصير فاعلن مثلا ( فاعلاتن ) .
(4) وتكون بزيادة حرف ساكن على ما آخره وتد مجموع ،(5) وتسمى تذييلا ،(6) وبها تصير فاعلن مثلا إلى ( فاعلان ) .
(5) وتكون بزيادة حرف ساكن على ما آخره سبب خفيف ،(6) وتسمى تسبيغا وبها تصير فاعلاتن ( فاعلاتان ) .
2- علل النقص :
(1) وتكون بحذف السابع متحركا ،(2) وتسمى كفا ،(3) وبها تصير مفعولات إلى (مفعولا ) .
(4) وتكوون بحذف سبب خفيف ،(5) وتسمى حذفا ،(6) وبها تصير فاعلاتن مثلا إلى ( فاعلا ) .
(5) وتكون بحذف الوتد المجموع . وتسمى حذذا . وبها تصير متفاعلن إلى ( متفا ) .
(8) تكون بحذف الوتد المفروق ،(9) وتسمى صلما ،(10) وبها تصير مفعولات إلى ( مفعو ) .

(3) علل النقص مع الإسكان:
(1) وتكون بحذف ساكن السبب الخفيف و‘سكان ما قبلة ،(2) وتسمى قصرا ،(3) وبها تصير فاعلاتن مثلا إلا (فاعلات ) .
(4) وتكون بحذف ساكن الوتد المجموع و‘سكان ما قبله ،(5) وتسمى قطعا ،(6) وبها تصير متفاعلن إلى ((متفاعل ))
(5) ويكون بحذف السبب ،(6) وإسكان الخامس المتحرك المعروف بالعصب وتسمى قطفا،(7) وبها تصير مفاعلتن إلى(مفاعل) .
(8) وتكون بحذف السبب الخفيف ،(9) مع حذف ساكن الوتد المجموع،(10) وإسكان ما قبله وهو المعروف بالقطع ،(11) وتسمى بتراً ،(12) وبها تصير فعولن مثلا إلى (فعْ) .

4ـ علل الإسكان فقط:وتكون بإسكان السابع المتحرك وتسمى وقفاً،وبها تصير مفعولاتُ إلى (مفعولاتْ) .



-----------------------------------------------
المصادر:

1- موسيقى الشعر : مصطفى حركات
2- موقع زهراء1: مقدمة في علم العروض: محمود ابراهيم محمد علي


ملاحظات:
* ما يخص الزحافات و العلل تم نقله كما هو دون تدخل مني
* كما يتضح للعنوان لما ورد ههنا مجرد مدخل لفهم علم العروض قد يكون نافعاً و معيناً للمبتدئين من أمثالي ، و ما زالت هناك تفاصيل كثيرة يلزم معرفتها لمن يرغب بالتعمق في دراسة العروض يمكن أن يضيفها أهل الإختصاص، لذا فإنني تركت الموضوع مفتوحاً .. و أرجو أن يظل مفتوحاً من بعدي.
* كل ما فعلته هنا هو النقل و قليل جداً من تنسيق المحتوى و تيسيره.

فقط أرجو أن أكون قد قدمت ما يفيد
أنا السوري ............. وأفتخر
أحمد صباح
Site Admin

مشاركات: 2767
اشترك في: 22 فبراير 2010

Re: مدخل الى الوزن الشعري

مشاركة غير مقروءةبواسطة عمر الابراهيم » 08 أكتوبر 2010

سلمت يداك ابا محمد على هذا الاثراء
والامل معقود على الشباب اليافع في ان ينهل من هذه المعلوات ويستفيد
منها
لعله يبرز الوجه الانصع من خلال جوده وعطائه


*22 *22 *22 *22 *22
اذا سالتم الله فاسالوه الفردوس الاعلى في الجنة
صورة العضو الشخصية
عمر الابراهيم

مشاركات: 143
اشترك في: 11 أغسطس 2010

Re: مدخل الى الوزن الشعري

مشاركة غير مقروءةبواسطة بشرى بشرى » 08 أكتوبر 2010

بارك الله في جهودك اخي احمد الصباح الله يجازيك خير

و شكرا لك على ما قدمته لنا من شرح واف فيما يخص الوززن الشعري
أضخـم الأبـواب مفـاتيحها صغيـرة ، فـلا تعجـزك ضخـامة "الأمــنيـات" ، فربمـا ، دعـوة واحـدة تــرفعهــا إلـى الله ، تجلـب لـك '' المستحيـل '' فقــط قــل يــا رب (يــ♥ـارب)
صورة العضو الشخصية
بشرى بشرى

مشاركات: 1369
اشترك في: 22 أغسطس 2010


العودة إلى تشريح قصيدة

الموجودون الآن

المستخدمون المتصفحون لهذا المنتدى: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 1 زائر

cron